صفحة 1 من 6 12345 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 52

الموضوع: أزهار وأشواك

  1. #1

    أزهار وأشواك

    أزهار وأشواك
    • الدكتور قطب سانو عضو مجلس الإفتاء العالمي ومدير مركز الابتكار في الجامعة العالمية بماليزيا، أمتعنا وأفادنا في حلقة الشريعة والحياة التي بثتها قناة الجزيرة القطرية يوم الأحد الماضي في مرافعته عن الاجتهاد في ضوء مقاصد الشريعة الكلية. إلى العكس من ذلك جاءت محاولات جمال البنا مسخاً مشوهاً للرسالة الخاتمة الخالدة برفضه للسنة المطهرة وعلوم التفسير وإلغائه لاجتهادات الأئمة الأعلام.
    • التحية لسميح القاسم شاعر فلسطين المعروف وهو يحي سامي الحاج أسير غوانتنمو في مهرجان الدوحة الثقافي السادس، ود الحاج تتدهور حالته الصحية بعد دخول يومه الـ 82 إضرابا،عن الطعام، فضلاً عن إدخال أنبوب الغذاء إلى رئته بدلاً من معدته ــ عن طريق الخطأ كما يقولون ــ أكثر من مرة!
    • الفلتان الأمني و فوضى السلاح و"هرجلة" جماعة مناوي في حي المهندسين تحتاج إلى مزيد من القوة والحسم في التصدي لمثلها حتى تختفي ظاهرة العاطلين"لمحجبين" المدججين بالسلاح والتي غزت العاصمة بعد أبوجا.
    • اختيار السيد الصادق المهدي ضمن أبرز مائة مفكر عالمي وسام على صدر السودان.. ليته تفرغ ــ كما كتبنا وطالبنا من قبل ــ لهذا الحقل الذي يتناسب مع مرحلته العمرية، وفي المقابل خيراً فعلت الأستاذة فاطمة إبراهيم "الشيوعية"باعتزالها الجزئي مفسحة المجال للشباب وتعاقب الأجيال في حزبها بعد مضي أكثر من عقد ونصف على انهيار موسكو "الشيوعية" وجدار برلين ومنظومة "الكوميكون" وغياب شاوشسكو وأنور خوجه الألباني، وركض الأوربيين الشرقيين وهرولتهم للانضمام للانحاد الأوربي.
    • انتصار فريقنا القومي على موريشيص مؤشر على أن ما حققه الهلالاب والمريخاب ليس عارضاً عابراً وإنما هي بداية صحيحة نأمل أن يكون ذلك كذلك، التحية والتقدير لهم ولمازدا.
    • لعلها القمة العربية الوحيدة التي استفدت منها ــ وربما قبل أن تبدأ أو يصدر بيانها الختامي ــ إذ منحتنا إجازة ليومين حتى لا نزاحم ولاة أمرنا في الطرقات أو نفكر في رميهم "بالبيض الفاسد" كما يفعل المناهضون للعولمة في قمم الثمانية الكبار.
    • خيراً فعلت الهند وهي تمنع السائقين من التدخين أثناء القيادة.. ومن قبل تابعنا كيفية التضييق في بريطانيا وغيرها ومحاصرتهم للمدخنيين.. لا أظن أن مسلماً سيجادل حول مضار التدخين الصحية والاقتصادية فلم لا يمنع بتاتاً في ديار المسلمين استناداً على القاعدة الذهبية "لا ضرر ولا ضرار" ؟
    • التحية للشعب الموريتاني ولرئيسه العقيد الوفي لتنظيمهم الانتخابات الرئاسية الحضارية الشفافة التي جرت في دورتها الثانية والتي فاز فيها الموريتانيون قبل ولد الشيخ عبد الله. وهي تجربة جديرة بالاحترام خاصة وأنها تجيء متزامنة مع "هزلية" التعديلات الدستورية المصرية!
    • شاهدنا بدم "بارد" تلك اللقطات التي بثتها وزارة الإعلام الفلسطينية لذلك "الكلب" الصهيوني وهو ينهش في جسد تلك السيدة الفلسطينية "الغلبانة" وسط تشجيع و حماية عساكرهم المدرعين.. يا ترى ما ردة الفعل المتوقعة من الجمهور العربي ــ من المحيط إلى الخليج ــ لو كانت تلك السيدة المجهولة هي "هيفاء وهبي، أو أليسا،أومادونا،أو نانسي.. مايا.. كاتيا ..كايا..الخ"؟

  2. #2

    رد: أزهار وأشواك

    أستاذنا / علي بتيك ...
    لك التحية وإعجابنا الشديد لتناولك أحداث الساعة بهذا الاسلوب السلس الممتع الدال على الحرفية الشديدة - لك الشكر أجزله وحميدكي سعيدة ويشرفها وجود أمثالكم ...

  3. #3

    رد: أزهار وأشواك

    واصل ابداعك اخي الكريم ... بالطبع نحن نتابعك في كل المنتديات النوبية الرائعه
    لك حبي

  4. #4

    رد: أزهار وأشواك

    التحيات الطيبات لكما أخي مبارك ومحمد جمال ولمروركما.. حقيقة "أزهار وأشواك" هي خاتمة درجت على تذييل مقالتي الأسبوعية التي أكتيها في منتديات أخرى طرداً لملل الكتابة الرتيبة المملة.

  5. #5

    رد: أزهار وأشواك

    أزهار وأشواك
    *تعيين الأستاذة نجاة صالح وكيلا لوزارة التجارة الخارجية اعتبره البعض انتصاراً للمرأة في معركتهم "المتوهمة"! متى يعي هؤلاء أن رسالة المرأة أكبر بكثير من هذه المناصب التي تحتاج لسهر وسفر وابتعاد عن البيت، وأنها لها رسالة سامية إذ منوط بها إعداد القادة صناع المستقبل، أما مثل تلك الوظائف فتحتاج لمثل السيدة ــ مجازاً ــ رايس التي تعدت الخمسين بلا أعباء أسرية.
    *حسبنا أن السل قد تم القضاء عليه منذ منتصف القرن الماضي، لكن منظمة الصحة العالمية أكدت إصابة ثمانية ملايين من البشر ووفاة اثنين مليوناً سنوياً معللة ذلك بسوء التغذية ونظام السكن..قاتل الله الفقر ونشكو له ظلم الإنسان لأخيه الإنسان.
    *اندلاع القتال في الصومال تأكيد على رفض الاحتلال تحت أي عنوان جاء، فكل الشعوب الأبية ــ من فيتنام إلى فنزويلا مرورا بمشرقنا الإسلامي ــ تمقت الاستكانة وحياة الذل والمهانة ولسان حالها يردد لا تسقني كأس الحياة بذلة بل اسقني بالعز كأس الحنظل ، بينما لجأ بعض المنهزمين نفسياً لـ " كارت القاعدة" سعياً لمحاصرة الأباة الشم .
    *في استطلاع عن الحجاب في قناة الشارقة وقفت عند رأي سيدة قالت بأن المرء عادة لا يبحث عن الفاكهة المقشرة بينما تساءل الداعية المشهور د.عمر عبد الكافي بقوله لمَ يقبل الغربيون بأزياء للشيف وللغطس وللرياضة ولا يقبلون زياً للمرأة المسلمة ! ونضيف ولو من باب الحرية الشخصية "المقدسة"التي تغض الطرف إن لم تكن تشجع العري والتفسخ.
    * تتوالى علينا فيوض القمة العربية فبعد إجماع القادة العرب على السلام كـ "خيار" استراتيجي انخفضت أسعار "الخيار" في الرياض بصورة ملحوظة ولأول مرة منذ شهر رمضان المبارك!!
    * بينما أتابع زيارة نانسي بيلوسي الحالية في المنطقة في أعقاب القمة العربية، وقبلها زيارة كوندليزا رايس التي سبقت القمة حاولت ممسكاً القلم أن أبين الاختلافات العشرة بينهما ولم أهتدي إلا لاثنتين فقط هما الاختلاف في الاسم "رايس، نانسي، الجمهوري، الديمقراطي.. والاختلاف الشكلي في لون البشرة!!


  6. #6

    رد: أزهار وأشواك

    اولا لبتيك
    والتحية موصولة ايضا لكل من تداخل
    ان احمد الله ان لنا شباب يحمل رايتنا

  7. #7

    رد: أزهار وأشواك

    فقط اتساءل
    هل المتداخل محمد جمال احمد هو ابن عمنا جمال الذي لازم رمز الاثار نجم الدين شريف ؟؟؟؟؟ اجيبوني

  8. #8

    رد: أزهار وأشواك

    أزهار وأشواك
    • أبو سليم رحمه الله رقم وعلم في تخصصه ويكفي أنه الأب الشرعي لدار الوثائق المركزية، نعم لتكريمه بما يليق وجهوده التي لا ينكرها إلا مكابر.. لكنني ضد "هوس" البعض من الداعين إلى إطلاق اسمه على تلك الدار القومية، لأن الوطن أكبر من الأشخاص مهما علت وتطاولت قاماتهم.
    • جاء في الأخبار أن وزيرة السياحة الباكستانية صوّرت وهي تحتضن سائحاً أجنبياً مما ألب عليها الجماعة الإسلامية الذين طالبوا برحيلها.. العجيب أنها ردت مطالبة المرأة الباكستانية الاصطفاف محافظة على حقوق المرأة المنتزعة، قلت ربما قصدت الحقوق "منزوعة" الحياء و "قليلة" الأدب!!
    • انفجارات المغرب العربي "المغرب والجزائر" مؤشر خطير على تنامي التيار التكفيري الذي ولد ونشا وترعرع في السجون والمعتقلات العربية من المحيط إلى الخليج. وفي ذات السياق تابعت الإفراج عن أعضاء الجماعات الإسلامية الجهادية المصرية والذي وصلت أعدادهم إلى 12 ألًفاً، هذا بخلاف عناصر "الإخوان" وغيرهم ومع ذلك تصر الحكومة المصرية على أن أعداد المعتقلين لا تزيد على بضع عشرات حسب تصريحات وزارة الداخلية المصرية إبان الاستفتاء الذي أجري مؤخراً!!
    • قبل أن تحاسبوا برنامج تقدمه بسمة وهبي في قناة "اقرأ".. كانت "فتاة إعلان" وتحولت فجأة لمحاورة في مواضيع يتردد المتخصصون في الخوض فيها "الصوفية، السحر..الخ" ليتها تجود الإعداد بحثاً وتنقيباً، وقبل ذلك تجيد فن الاستماع.. وليت أرباب تلك القنوات يدركون فداحة ما يفعلون إذ لا يمكن تحويل المعتزلة فنياً إلى عالمة و "شيخة" بمجرد أن وضعت غطاء الرأس! عموماً فقد صنفته ضمن البرامج الأعلى ضجيجاً بعدما سجل درجة بلغت 190 ديسبل!
    • "بحبك يا حمار" غنوة وعنوان لانحطاط الذوق العام في عصرنا الحالي مقارنة بالعصر الجاهلي "وأحبها وتحبني ويحب ناقتها بعيري"، شاهدتها "فيديو كليب" وكالعادة قرأت عشرات الأسماء من المؤلف إلى المخرج مروراً بالملحن والمؤدي والكومبارس، وفريق التصوير من مهندسين وتقنيين وغيرهم.. وبعدما استمعت لسعد الصغير المطرب الذي يؤديها في برنامج "اليوم السابع"عذرته بحسبانه من الذين رفع عنهم القلم، لكن، من يعذر أصحاب الذوق الهابط الذين توجوها ضمن "التوب تن"؟!
    • 3,2 ترليون دولار كلفة الحرب العراقية، 80مليار حجم الفساد المالي حسب الأمريكان، الحرب الطائفية تقضي على الأخضر واليابس، تهجير أكثر من أربعة ملايين عراقي، فشل كل الخطط الأمنية، نصف الشعب العراقي أصبح يرزح تحت خط الفقر، انخفاض نسبة التعليم لمن هم في سن التعلم إلى 70% "كانت الأعلى عربياً وثالثياً 96%"تصفية أو اختفاء 1500 عالم، تقسيم العراق إلى كنتونات طائفية عرقية "فدرالية الشيعة، ومقاطعة الأكراد الشمالية" قاب قوسين أو أدنى.. في الذكرى الرابعة لا بد وأن نترحم على صدام حسين الذي قد يختفي العراق "الذي كان .." قبل غيابه.
    • بشرى للإخوة المدخنين "الضعاف" فقد اكتشف فريق من العلماء اليابانيين في جامعة أوساكا الجين المسبب للإدمان، مما يفتح الباب أمامهم للتخلص من هذه العادة بالغة الضرر بهم وبمن حولهم.

  9. #9

    رد: أزهار وأشواك

    معذرة فقد فاتني أن أزجي الشكر لأديبنا الأريب الفاتح شرف الدين لغشوته.. ولا أظن أن الأخ محمد جمال هو من عنيته فهو من أبناء دويشات ــ مك الناصر ــ أرض الحجر.. لك وله عاطر التحايا، ولعالمنا الفذ الرحمة وعالي الجنان إن شاء الله.

  10. #10

    رد: أزهار وأشواك

    أزهار وأشواك
    • اكتشف فريق من الباحثين في أكسفورد مكون من 46 باحثاً وبعد عقد ونصف من الدراسة والبحث الجين المتسبب في السمنة والتي يعاني منها مليار ونصف من البشر مما يجعلهم عرضة لأمراض الضغط والسكر والقلب وآلام الظهر وغيرها.. السودانيون في المهجر يعاني غالبيتهم من السمنة والترهل وبروز البطن وما يترتب على ذلك مما تقدم ذكره هذا فضلاً عن الضغوط النفسية.. لو غير الإنسان في أسلوب حياته وغذائه ووازن بينهما لن ينتظر هؤلاء وفتوحاتهم العلمية على أهميتها.
    • زيارة رئيس الوزراء الماليزي كانت فاتحة خير للتعرف على هذا البلد الأنموذج، القائم على العلم والتخطيط المستلهم لتجارب الآخرين دون التفريط في هويته ومرتكزاته وثقافته المحلية وهو ما يميز أغلب النمور الآسيوية، التحية له وهو يزور دارفور، التحية له وهو يعى لتمتين علاقة بلاده مع السودان والتحية من ورائه لشركة بلاده البترولية العملاقة بتروناس ثاني أكبر مستثمر بعد شركة الصين الوطنية.
    • أوضاع العراق بعد أربعة أعوام من سقوط بغداد لخصها على استحياء غتس وزير الدفاع الأمريكي الذي يزور المنطقة حاليا بقوله إن انهيار العراق سيؤدي إلى انهيار كل الشرق الأوسط، يذكر أن 200 عراقي قتلوا وقضوا في تفجيرات دامية إبان مؤتمره الذي عقده في القاهرة وأطلق فيه تحذيراته تلك.
    • بعيداً عن القراءة تابعت ولأول مرة بالصورة والصوت الأخ الدكتور عماد الدين خليل، الذي تواصلنا معه قبل ربع قرن عبر مداده وأفكاره التي حوتها مؤلفاته الرصينة كتجديد العقل المسلم، وفي السيرة وغيرها. ولقد فوجئت بملكاته الأدبية ودواوينه الشعرية وأنه حي يرزق في مهجره الغربي، وقبل ذلك بانتمائه إلى العراق وإلى موصلها التي يقتله الشوق والحنين إليها، وأوضاع العراق التي ما عاد يدري حسب قوله من يقتل من فيه! كما توقفت عند تعليقاته وكلماته القيمة عن مالك بن نبي وكتابه العلم "شروط النهضة"..لك التحية أستاذنا عماد والتحية للقناة التي هيأت لنا هذا التواصل الأخاذ.
    • إن المرء ليعجب من إطلاق الأمريكيين سراح عبد السلام ضعيف القيادي في طالبان ووزير خارجية حكومتها، في حين يظل سامي الحاج قابعاً ولعامه السادس حبيساً ودون تهم بينة، سامي تعدى يومه المئوي إضرابا عن الطعام في معتقله سيء السمعة "غوانتنمو".. التحية للإخوة الأردنيين والقطريين ولأسرة الجزيرة القناة وهم ينظمون المهرجانات الداعمة له، والتحية لزميله علوني المنوّم في العناية المركزة والذي يخضع للإقامة الجبرية في اسبانيا.. إنها ضريبة الكلمة والصورة الصادقة.
    • في تقرير المراجع العام "سبتمبر 2005 ــ أغسطس 2006م" توقفت عند نقطتين، الأولى أن 74% من الاعتداءات على المال العام وقعت في شركات وهيئات حكومية! وأن 90% من الاعتداءات صنفت ضمن خيانة الأمانة..إذا ضاعت الأمانة فلننتظر الساعة أو كما قال صلى الله عليه وسلم!!
    • حديث الزعيم الخليجي عن تخلف وزارات بلاده ووزراء حكومته فيه جانب كبير من المصداقية كتقرير وصفي للواقع، لكنه وكعادة القادة العرب هرب من التشخيص السليم! متى يعي هؤلاء أن الوزارة ليست ضيعات ولا حكراً أو مغانم توزع لأولي القربى والأحباب والأنساب، ليته يبدأ التصحيح من هذه النقطة بعيداً عن الاستراتيجيات التي تتكون من 800 صفحة أو كما قال.
    • ملحمتا الجمعة والسبت القادمين بالنسبة للهلال والمريخ في مواجهة ناساروا النيجيري، والشلف الجزائري هي المحك والجسر المتين لعبور الكرة السودانية ونهضتها من رقادها وكبوتها، هل يصدق حدسنا أم تظل الكرة السودانية تراوح مكانها مع ما يعتريها من انتصارات "سكرات" خادعة؟
    • ربما هي المرة الأولى التي يستيقظ فيها براعمنا الصغار وليس في استطاعتهم ترديد ما تعودوا من نشيد "كلنا تامين وإن شاء الله كمان دايماً سالمين" إذ غيب الموت الأستاذ الصباغ "الجد شعبان" صاحب العطاء الثر والبصمة التربوية المتميزة في هذا المضمار ومسيرة تقترب من نصف قرن.. ألا رحمه الله وأسكنه فسيح جناته عوضاً عن "جنة الأطفال" التي أبلى فيها بلاءً حسناً.

صفحة 1 من 6 12345 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •